علي أحمد المشامع

مروحة تبريد خزانات المياه وسلامتها

علي أحمد المشامع
إداري ومستشار أعلى سلامة وصحة بيئية

في أجوائنا الخليجية وبالخصوص شدة حرارة فصل الصيف ، صار هناك إشكالية ملحة وتتوجب الحلول التقنية، ومنذ بضع سنوات أوجدت فكرة أجهزة تبريد لمياه خزانات المنازل مصممة ومصنعة خصيصا لهذا الغرض ، وهي تقريبًا من مواد صديقة للبيئة وسهلة التركيب .

لن يكون حديثنا اليوم لتقييم الآراء التي تؤيد الفكرة أو ضدها ..  في العموم نجدها إشكالية ملحة وتلزم الحل الأنسب والممكن، فلقد وجد الكثيرون من الناس أنه بين عدة أنواع للتبريد متوفرة في الأسواق ، أن المروحة أسهل وأرخص وربما ليست أفضل الحلول.. وسوف نتطرق لها ولأساليب السلامة الواجب أتباعها لعمل آمن ونتيجة أفضل .

آلية عمل الجهاز (المروحة العلوية) تكمن في استدراج الهواء من الخارج أو سحبه إلى داخل الخزان حتى يعمل على تبريد المياه والمحافظة على درجة الحرارة وتمرير جزيئات الهواء للداخل حتى لا تفسد المياه في وقت قصير، وبهذه الطريقة ، نظام التبريد في الجهاز يقلل من درجة حرارة مياه الخزان إلى أدنى درجة خاصة في الأيام والمواسم الأكثر دفئًا .

قبل تركيب جهاز لتبريد مياه الخزان .. سيكون من الأفضل تركيب عازل حراري من لفائف الصوف الصخري يتم لفه حول الخزان ولصقه به، ثم بعد ذلك يتم تقريرك إن كان هناك لزوم لتركيب جهاز التبريد أم لا. العازل سيكون مفيدا لك صيفًا وشتاءً .. إذ سيحافظ على برودة الماء صيفًا .. ودفئه شتاءً (مع إغلاق جهاز التبريد) .

مبدئيًا يجب عزل الخزان بألياف ومظلات جيدة قد يسهم بخفض درجة الحرارة بداخله، ولأن المياه التي تصل الخزان هي حارة من المنبع يتوجب إيجاد منافذ للتهوية في الخزان ، لكن ذلك قد ينتج عنه تعشيش الطحالب على جدران الخزان مع مرور الوقت “خصوصًا إذا كان هناك مرورًا للضوء لداخل الخزان عن طريق هذه المنافذ” ، لهذا وجود المروحة في الأعلى هو الأنسب لتمرير الهواء دون ضوء .

من الأفضل تركيب هذا النوع من التبريد من الفترة بين مايو وسبتمبر ، و ننصح بعزلها وتنشيفها وتخزينها لموسم الصيف القادم، حسب رصدنا لهذا المنتج ، نرى أنه سيطيل في عمر المروحة ، وأيضًا سيوفر من استهلاك الكهرباء. وجود المروحة على الخزان طوال السنة دون استخدام لـ ٨ أشهر تقريبًا قد يتلف الماطور أو أجزاء منه بسبب الرطوبة مثلًا .

من يريد أضافة تفصيلية لهذا الحديث ، عليه أن يبحث في النت وسيجد مئات المقالات التي تزوده بها.

السابق
في ذمة الله تعالى الحاج «فرج عبدالله علي زاهر الخرداوي»
التالي
بالصور «مركز أنوار القرآن» بسيهات يكرم معلميه

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. عبدالمنعم عبدالله جعفر فهد آل دبيس قال:

    حسب علمي أن مروحة التبريد هي تجلب الهواء وما معه من أتربه وغبار وعوادم إلى داخل خزان المياه ، فبتالي تصبح المياه داخل الخزان ملوثه ونحن نستحم ونقضي حاجتنا بها.

اترك تعليقاً