مجموعة مشاة سيهات

مشاة سيهات يشاركون كبار سن الجمعية في يومهم العالمي – تغطية مصورة

 

قام عدد من مشاة سيهات بزيارة لكبار السن في المجمع الصحي التابع لجمعية سيهات للخدمات الأجتماعية بمناسبة اليوم العالمي لكبار السن ، من ضمن برنامجا ترفيهيا أقامته الجمعية لنزلائها .
 
ويهدف هذا اللقاء والأحتفال باليوم العالمي لكبار السن لرفع نسبة الوعي بالمشاكل التي تواجه كبار السن وتعزيز احترام الذات عند المسنين عن طريق إستعادة احساسهم بذواتهم ومساعدتهم اجتماعيا ونفسيا  من خلال برامج متنوعة تقوم بها الجمعية في سبيل دمج هذه الفئة الغالية على القلوب في المجتمع .

في صباح يوم السبت 27 صفر 1441هـ الموافق 26 أكتوبر 2019م وبدعوة من ادارة المجمع الصحي الأجتماعي قام مجموعة  من فريق مشاة سيهات بزيارة الى قسم الأيواء التابع لجمعية سيهات  ، حيث كان في الأستقبال الأستاذ مكي عيسى آل خليفة الأخصائي الأجتماعي ، وعدد من أعضاء لجنة العلاقات العامة والأعلام في الجمعية ومجموعة من منسوبي المجمع الصحي الأجتماعي .  

وافتتح اللقاء بكلمة مختصرة من الأستاذ علي أحمد آل زواد نيابة عن لجنة العلاقات العامة التابعة للجمعية ، حيث رحب بالضيوف وشكرهم على تلبية هذه الدعوة بالحضور والمشاركة بالأحتفاء باليوم العالمي لكبار السن ، وأفاد أن قيام فريق مشاة سيهات بهذه الزيارة ، تعتبر فرصة ثمينة لتعزيز الأتجاه الأيجابي نحو المعرفة لدى المجتمع بما تقوم به الجمعية من رعاية لازمة لكبار السن حيث خدمات الأيواء في هذا الصرح الذي تخصص بتهيئة الأجواء الأسرية .

وأعرب الأستاذ مكي عيسى آل خليفة – الأخصائي الأجتماعي  في كلمته الترحيبية عن شكره وتقديره للزوار من فريق مشاة سيهات الذين تعودوا زيارة النزلاء في مناسبات عدة ، موضحا أهمية دور أفراد المجتمع ومؤسساته في المشاركة بهذه الخدمة الأنسانية، والرعاية الأجتماعية ، وتهيئة الأستقرار الأحتماعي للنزلاء ومساعدتهم في علاج المشاكل الصحية والنفسية والعمل على الترابط العائلي .

وبالنيابة عن إدارة مشاة سيهات ، تقدم الأستاذ علي المشامع بالشكر لإدارة المجمع عن تقديمهم الدعوة للمشاة وأن هذه المشاركات وسام للمشاة وعلامة صحية للمشاركة المجتمعية الواجبة على الكيانات الفاعلة في المجتمع والإيجابية للجميع .

وكانت أيضا لمسة جميلة بحضور فناني سيهات (الأستاذ علي ابراهيم السبع ، الأستاذ حسين الهويدي والأستاذ عبدالله حسن آل رمضان)  الذين أضفوا البهجة والبسمة على النزلاء والحضور ، وتقدموا بالشكر لجميع العاملين  ومنسوبي المجمع الصحي الأجتماعي لرعايتهم واحترامهم والعناية بكبار السن .

كما عبّرَ مشاة سيهات في نهاية زيارتهم عن شكرهم واعتزازهم بهذه اللحظات التي قضوها مع نزلاء إيواء ، وشكروا كل الطاقم العامل في هذا المشروع الأنساني الذي يسهم في الترابط الأجتماعي بين أفراد المجتمع .
 
 

السابق
«سيهات كارز» يهنئون «النصر»
التالي
أصدقاء تعزيز الصحة النفسية يناقشون مشكلات الشيخوخة مع منسوبي مجمع صحي جمعية سيهات – تغطية مصورة
إعلان

اترك تعليقاً