أخبار سيهات

تقرير: «نساندكم» تقيم الأمسية التوعوية الصحية «فسحة أمل»

نظمت «اللجنة النسائية للخدمات التربوية والتعليمية – نساندكم» بسيهات أمسية توعوية صحية، بمناسبة اليوم العالمي للسرطان، وذلك مساء الأربعاء الموافق ١٣/فبراير /٢٠١٩م، في صالة المدلوح بسيهات، بحضور تجاوز ٧٠ سيدة.

تنوعت فقرات الفعالية التي حملت عنوان (فسحة أمل) بدءًا بتلاوةٍ عطرة من كتاب الله، تلتها القارئة إيمان السيهاتي، عضو لجنة أقرأ ورتل بسيهات، قدمت بعدها «يسرى العوامي» أخصائية أمراض باطنية واستشارة أمراض سرطان الدم محاضرتها التوعوية عن ماهية هذا المرض، الذي يحتل المركز الثاني في أسباب الوفاة عالميًا، وأوضحت بأن نسبة إصابة سكان المملكة به لاتعتبر عالية مقارنة بالدول المتقدمة.

وعرفت السرطان باختلال الجين المسؤول عن مناعة الجسم، و تؤدي الجينات التالفة إلى تصرف الخلايا بشكل غير طبيعي كتكاثرها بسرعة، مما يجعلها تنمو مكونةً كتلة يطلق عليها ورم.

وعن الأسباب: نفت «العوامي» وجود أعراض أو أسباب واضحة ومحددة للإصابة، بينما شددت على اللجوء للفحص في حال وجود تغير مستمر وملحوظ في الجسد.

واعتبرت أن الفحص الدوري والكشف المبكر يوثر إيجابيًا في مسير العلاج عن هذا المرض خاصة أن التقدم والتطور العلمي والطبي يرفع من مستوى الوقاية من السرطان.

ومن الوقاية بدأت «العوامي» بالابتعاد عن التدخين الذي قالت عنه المسبب الرئيسي في وفيات السرطان بنسبة ٣٠٪؜ من بين عدة مسببات أخرى.

ومن مسببات السرطان أيضا ذكرت التعرض للأشعاع، ومنها الأشعة الايونية الموجودة في الجو متمثلة بغاز الرادون، وتسبب سرطان الرئة والدم ولتفادي الإصابة بهذا المرض يلزم تهوية المكان، وإصلاح التشققات في جدران البيت، خاصة في البيوت التراثية القديمة والتي تعتبر مرتعًا لغاز الرادون السام والمسبب للسرطان.

واستبعدت أن يكون مزيل العرق، أو أصباغ الشعر واستخدام المايكرويف، من المسببات الرئيسية أو المؤثرة في هذا المرض.

ووجهت «العوامي» عدد من النصائح الصحية التي قد تسبب فارقًا في الإصابة، ومنها: تناول الخضروات وممارسة الرياضة، والابتعاد عن كل مايسبب مرض السرطان، والإهتمام بالفحوصات الدورية المستمرة.

وفي جانب آخر من فسحة أمل عرضت كلاً من «ابتهال خريدة» (سيهات) و «زين المرزوقي» من (لجنة أمل) نتاج تجربتهما في مواجهة هذا المرض وأثره على حياتهما، بينما ألقت «كفاح آل مطر» قصيدة خاصة بهذا الملتقى حملت ذات العنوان فسحة أمل ،في حين عرضت  التشكيلية «رملاء الجضر» رسم مباشر لها في لوحة تجسدت بصورة راقصة باليه محلقة بجناحين صغيرين.

ختامًا ⁦كرمت نساندكم جميع من شاركهم وتعاون معهم في هذه الفعالية.

السابق
سيهات على موعد لإقامة أكبر المهرجانات المتنوعة في المنطقة
التالي
محفظة مفقودة بمدينة سيهات تخص «علي عبدالله النعيمي»
إعلان

اترك تعليقاً